تربية

ساعدهم في اتخاذ القرار وامدح مجهودهم وتبادل الآراء معهم .. أبرز الطرق لجعل طفلك مستقلاً ويعتمد على نفسه

ساعدهم في اتخاذ القرار وامدح مجهودهم وتبادل الآراء معهم .. أبرز الطرق لجعل طفلك مستقلاً ويعتمد على نفسه

موقع وفاء غيبة ـ وكالات

يختلف العديد من الآباء في طريقة تربية أبنائهم وتوجيههم، إلا أنهم يشتركون في الهدف النهائي نفسه لدى معظمهم.

حيث يرغب الآباء أن يصبح طفلهم مستقلاً ومعتمداً على نفسه في نهاية الأمر، وهو أمر مطلوب لكي يمضي الطفل بشكل سليم.

إلا أن الأمر ليس بالسهولة المتوقعة، فقد يستغرق الأمر عدة سنوات قبل أن يمسي طفلك مستقلاً في قراراته ومعتمداً على نفسه.

طرق مساعدة لجعل طفلك مستقلاً

ومنذ عمر الثلاث سنوات، يبدأ الطفل بتحقيق العديد من المعالم الجسدية والاجتماعية والعاطفية والمعرفة.

ويتعلم في هذا العمر المشاركة في العديد من الأنشطة مع أطفال في مثل سنه، وأداء بعض الأنشطة معتمداً على ذاته.

وفيما يلي بعض الوسائل التي تساعد على اكتساب طفلك استقلاله ويعتمد على نفسه دون مساعدة من غيره:

إنشاء روتين خاص بهم:

فقد ينتج عن عدم معرفة الطفل ما يريد أن يفعله ضرراً على استقلاليته، وينبغي إنشاء روتين للطفل مما يحررهم من الارتباك.

فبمجرد أن يعتاد الطفل على أداء مهام معينة بنفسه، أوجد له مهام جديدة، مع مراعاة عامل الوقت خلال أداء المهام.

المساعدة في الأعمال المنزلية:

يساعد تعريف الأطفال ومشاركتهم في الأعمال المنزلية بجعلهم يتحملون المسؤولية بشكل أكبر مع مرور الوقت.

ومن الممكن أن تطلب من ابنك أن يساعدك في تنظيف المنزل وترتيب الأسرة وغير ذلك ، مما يمكنه من تطوير مهاراته.

ساعدهم في اتخاذ قراراتهم:

من المفيد أن تسمح لطفلك الاختيار بين عدة خيارات، لكي يعلم أن خياره مهم وهو قادر على صنعه بنفسه.

ومع مرور الوقت أخبر طفلك عن خياراته السابقة وكيف اتخذها، مما يساعد مستقبلاً على تحمل الطفل مسؤولية اتخاذ قراراته.

الأهم مدح المجهود الذي بذله:

من الهام جداً على الوالدين أن يمتدحا مجهود طفله الذي بذله وليس النتيجة التي وصل إليها.

ومن الضروري أن يفهم الطفل أن فشله عدة مرات لا يجعله غير مفيد بل على العكس يجعله أقوى وأكثر تصميمياً للنجاح.

دعه يعبر عن رأيه وشاركه بآرائك:

من أهم الأمور المساعدة على اكتساب الطفل لاستقلاليته أن تسمح له بالتعبير عن رأيه وتستمع منه وتشاركه بك.

وحاول أن تناقش مع أطفالك في كل يوم ما مر بهم طوال اليوم من أحداث، واقبل وجهات نظرهم إن كانت معقولة.

دعه يبذل مجهوداً:

إن كان طفلك بحاجة إلى شيء ما، فلا تقدمه له على طبق من ذهب، بل دعه يبذل مجهوداً ولو بسيطاً للحصول عليه.

ومن الضروري مثلاً أن يبذل طفلك مجهوداً في الصباح لتوضيب أغراضه المدرسية بدل الحصول عليها جاهزة.

كيف تتعاملين مع طفلك إذا كان يسرق؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى